أمانة النواب وتمكين توقعان اتفاقية لتدريب الكوادر البحرينية في العمل البرلماني

وقع كل من الأمانة العامة لمجلس النواب وصندوق العمل “تمكين” اتفاقية تعاون مشترك تهدف إلى تدريب وتأهيل 40 بحرينياً للعمل بصفة مؤقتة في مكاتب أصحاب السعادة النواب، وتسهيل انخراط الباحثين عن عمل في القطاع الخاص فيما يخص الشأن البرلماني.

وقد وقع الاتفاقية من جانب “تمكين” رئيسها التنفيذي الدكتور إبراهيم محمد جناحي، فيما وقعها من جانب الأمانة العامة لمجلس النواب الأمين العام المستشار راشد محمد بونجمة.

وتعقيباً على هذه الاتفاقية، نوه الرئيس التنفيذي لـ “تمكين” بأهداف هذه الاتفاقية في فتح الفرص أمام الشباب البحريني لتعزيز مهاراته المختلفة، وتلبية مختلف متطلبات سوق العمل، ولا سيما في مجال العمل البرلماني، الذي يشهد إقبالاً مميزاً ضمن التخصصات القانونية وتوسيع فرص التطوير المهني في هذا المجال للكوادر البحرينية فيما يحقق نموهم وتقدمهم المهني.

ومن جهته، أعرب المستشار راشد محمد بونجمة الأمين العام بمجلس النواب ان الأمانة العامة لمجلس النواب تعتمد البرامج التطويرية منهجاَ مستمراً لعملها، بهدف رفع مستوى الكفاءة والإمكانيات على كافة الأصعدة، وذلك ترجمة لتوجيهات معالي السيدة فوزية بنت عبدالله زينل رئيسة مجلس النواب، وحرص معاليها على الاهتمام بتقديم البرامج المساندة للارتقاء وتطوير العمل النيابي والتشريعي التي تمثل أحد ثمار المشروع الإصلاحي لصاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، حفظه الله ورعاه، ودعماً لمسيرة التنمية الوطنية الشاملة.

ومن المقرر أن يشمل البرنامج التعاون مع بيوت الخبرة الوطنية والعالمية، للاستفادة من البرامج التطويرية والتدريبية، والاطلاع على أفضل الممارسات في هذا الشأن، فيما يسهم في تطوير الآليات والسبل الكفيلة بالوصول إلى أفضل النتائج ودعم مساندة العمل البرلماني وفرص التوظيف فيه ضمن نشاط القطاع الخاص.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق