مجلس أمناء مركز “دراسات” يستعرض إنجازات ومشاريع الربع الأول من العام الجاري

المنامة في 30 مارس/ بنا / عقد مجلس أمناء مركز البحرين للدراسات الاستراتيجية والدولية والطاقة (دراسات) اجتماعه التاسع، برئاسة سعادة الدكتور الشيخ عبدالله بن أحمد آل خليفة، رئيس المجلس، وبحضور كل من السادة الأعضاء: الدكتور أحمد هاشم اليوشع، والدكتور وهيب عيسى الناصر، والسفير توفيق أحمد المنصور، والدكتور عبدالرحمن عبدالحسين جواهري، والدكتور خليفة علي الفاضل.
وفي بداية الاجتماع، هنأ أعضاء مجلس الأمناء، الدكتور الشيخ عبدالله بن أحمد آل خليفة رئيس المجلس، بمناسبة تشرفه بالتكريم الملكي السامي، من لدن حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، حفظه الله ورعاه، وحصوله على (وسام الكفاءة) خلال احتفالات مملكة البحرين بأعيادها الوطنية.
وخلال الاجتماع، ناقش مجلس الأمناء، الموضوعات والمشاريع على جدول الأعمال، وما تم إنجازه خلال الربع الأول من العام الجاري، وذلك على النحو التالي:

أولاً: رفع المجلس، أسمى آيات الشكر والامتنان، إلى حضرة صاحب الجلالة عاهل البلاد المفدى، بمناسبة تشرف رئيس مجلس الأمناء، برفع كتاب (عَقدان مُزهران) والتقرير الوطني للتنمية البشرية، إلى المقام السامي، في مناسبتين مختلفتين، وهما من إصدارات المركز.
وأكد الدكتور الشيخ عبدالله بن أحمد، أن التشرف بلقاء حضرة صاحب الجلالة عاهل البلاد المفدى، يمثل مصدر كل فخر ووسام اعتزاز دائم، وذلك في إطار ما يوليه جلالته من رعاية فائقة، ودعم كريم، لقطاع البحث العلمي، وتعزيز دور الفكر الاستراتيجي في صناعة القرار.
وأوضح رئيس مجلس الأمناء، أن كتاب (عَقدان مُزهران) يرصد في عشرة فصول، مسيرة إنجازات العاهل المفدى حفظه الله، على مدى عقدين كاملين، والتي رسخت دولة القانون والمؤسسات، في ظل ملكية دستورية عصرية، مؤكدا أن المشروع الإصلاحي الشامل والمتجدد، بقيادة جلالة الملك المفدى، شكل ولايزال نقلة نوعية في تاريخ مملكة البحرين، بما اشتمل عليه من قيم رفيعة، ومبادئ ثابتة، لتعزيز مكانة مملكة البحرين في مصاف الدول المتقدمة.

أما بالنسبة للتقرير الوطني للتنمية البشرية، فقد أشار الدكتور الشيخ عبدالله بن أحمد، إلى أنه جاء بعنوان (النمو الاقتصادي المستدام) للفترة من 2015 – 2018، ويهدف إلى رفد الرؤى والبرامج الوطنية، بإصدار نوعي علمي وموضوعي، يعكس الواقع بشفافية وحيادية، ويقدم مؤشرات رصينة بمعايير أممية، وتوصيات بناءة، لتحقيق مزيد من تحسين مستوى معيشة المواطنين، وتوفير أفضل ممارسات الفعالية المؤسسية.

ثانيًا: أعلن المجلس، وضع كافة إمكانات مركز “دراسات” المتاحة، لتنفيذ ما ورد في المرسوم الملكي السامي رقم (22) لسنة 2019، بشأن إنشاء (مركز الطاقة المستدامة)، وذلك من خلال تشجيع مبادرات ومشاريع الطاقة المستدامة، وبناء القدرات والتدريب، وإعداد ونشر برامج توعية وتثقيف في مجال استخدام مصادر الطاقة المستدامة والمحافظة عليها ورفع كفاءتها، فضلاً عن تنظيم المعارض والمؤتمرات وإعداد دورات تدريبية في مجال الحفاظ على الطاقة المستدامة.

ثالثًا: ثمن المجلس بكل تقدير وعرفان، تفضل صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، بتكريم عشرة مراكز خدمة حكومية حاصلة على تصنيف (الفئة الذهبية)، ضمن برنامج تقييم مراكز الخدمة الحكومية (تقييم)، وكذلك إشادة سموه بأعضاء لجنة تقييم مراكز الخدمة الحكومية، في إجراء عمليات التقييم والمتابعة، مشيدا المجلس بالدور المثمر والبناء الذي اضطلع به “دراسات” في عملية التقييم، وفق مبادئ التميز والجودة والتنافسية، ودعم ثقافة الإبداع والابتكار، واستنادًا إلى رؤية البحرين الاقتصادية 2030.

رابعًا: أشاد المجلس بالتعاون القائم بين مركز “دراسات” ومجلس الشورى، في إطار تسخير الفكر والتشريعات من أجل دعم مسيرة الحركة الشبابية والرياضية، كعماد للتقدم والتطوير، مشددًا على دعم المركز، للشراكة الشبابية والنهضة الرياضية، باعتبارهما من ركائز التنمية المستدامة والشاملة.
خامسًا: إطلع المجلس على استضافة مركز “دراسات” فعالية لبراين هوك المبعوث الأمريكي الخاص إلى إيران، رئيس مجموعة العمل حول إيران، والذي قدم عرضًا، حدد خلاله أهم ملامح السياسة الخارجية لبلاده تجاه إيران، وذلك ضمن مائدة مستديرة، ضمت عددًا من المعنيين والمهتمين بتلك القضية.
وأشار رئيس مجلس الأمناء، إلى ضرورة الاهتمام بعقد المزيد من تلك الاجتماعات، والتي تمثل أهمية بالغة لذوي الاختصاص وكذلك الباحثين في مركز (دراسات)، مبينا أن المركز سوف يواصل جهوده في هذا الشأن.

سادسًا: استعرض الدكتور الشيخ عبدالله بن أحمد آل خليفة، أبرز ما تضمنته مشاركته في ندوة مائدة مستديرة بمعهد (الشرق الأوسط)، والذي يعتبر أقدم مركز بحثي في واشنطن، متخصص في قضايا المنطقة، وكذلك المحاضرة التي ألقاها في معرض الرياض الدولي للكتاب، وحملت عنوان (مملكتان بين رؤى التقدم والأمن الإقليمي) .

سابعًا: اطلع المجلس على محتويات العدد الثامن من دورية (دراسات) والذي يتناول بالتحليل القضايا الأمنية والدفاعية والاقتصادية من منظور استراتيجي، وجاءت افتتاحية العدد بعنوان (رؤية البحرين الاقتصادية 2030.. عقد الإنجازات) للدكتور الشيخ عبدالله بن أحمد آل خليفة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق