الملك: تنظيم وإعداد في حفل افتتاح الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص 2019 بأبوظبي

أشاد حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، بما شاهده من تنظيم وإعداد في حفل افتتاح دورة الألعاب العالمية الـ15 للأولمبياد الخاص 2019 في العاصمة الإماراتية أبوظبي مما يعكس ما تبذله دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة من جهود مثمرة كبيرة في الإعداد والتنظيم لمثل هذه المحافل الرياضية العالمية، لتحقيق المستوى المشرف والذي نعتز به جميعا متمنيا التوفيق للاعبي وفد مملكة البحرين المشارك وكافة الوفود الرياضية المشاركة.
وحضر عاهل البلاد المفدى مساء الخميس، حفل افتتاح دورة الألعاب العالمية الـ15 للأولمبياد الخاص 2019 في أبوظبي بمشاركة أكثر من 192 دولة و أكثر من 7500 لاعب ولاعبة من ضمنهم مملكة البحرين والتي تقام على أرض إستاد مدينة زايد الرياضية في العاصمة أبوظبي.
ولدى وصول جلالته كان في الاستقبال أخوه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الامارات العربية المتحدة الشقيقة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.
وقد تبادل جلالة الملك المفدى، وسمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، الحديث حول عدد من المواضيع ذات الاهتمام المشترك خاصة ما يتعلق منها بأوضاع المنطقة.
بعد ذلك شهد جلالة الملك المفدى، وسمو نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وكبار المسؤولين، وضيوف دولة الإمارات والجمهور الاستعراضات الرياضية التي تعبرعن الرسالة التي تجسدها هذه الألعاب، والتي نالت إعجاب وإشادة الحضور.
كما شهد جلالته، مسيرة وفود الدول المشاركة في الدورة، ورفع علم الأولمبياد الخاص ومراسم إضاءة الشعلة الأولمبية إيذانا ببدء منافسات الدورة.
بعد ذلك ودع جلالة الملك المفدى، من قبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد ال مكتوم وكبار المسؤولين بدولة الإمارات بمثل ما استقبل به من حفاوة وترحيب.
وفي ختام الزيارة، أعرب حضرة صاحب الجلالة الملك المفدى عن سعادته بحضور دورة الألعاب العالمية الـ15 للأولمبياد الخاص 2019م، معبراً عما تمثله هذه المحافل الرياضية من دور فعال لبث قيم السلام والمودة والوئام بين شعوب العالم، من خلال الطاقات الشبابية المشاركة في منافساتها، مشيداً جلالته بما شاهده من تنظيم وإعداد في حفل الافتتاح مما يعكس ما تبذله دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة من جهود مثمرة كبيرة في الإعداد والتنظيم لمثل هذه المحافل الرياضية العالمية، لتحقيق المستوى المشرف والذي نعتز به جميعا متمنيا التوفيق للاعبي وفد مملكة البحرين المشارك وكافة الوفود الرياضية المشاركة.
كما أعرب جلالته عن شكره لأخيه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي على دعوته الكريمة، وأخيه صاحب السمو الفريق أول الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وهنأهم جلالته على هذا النجاح الكبير الذي حققه حفل الافتتاح.
وقال جلالته إنها مناسبة عزيزة نتقدم خلالها بالشكر الجزيل لدولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة على ما تقدمه لمملكة البحرين من دعم متواصل هو موضع تقديرنا دائماً ويعكس عمق العلاقات التاريخية الوثيقة القائمة بين البلدين والشعبين الشقيقين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق