محمد فؤادي أصغر صحافي بالمغرب للمحرق نيوز : عشقى للصحافة أكسبنى الاحترافية فى الاداء وينقصنى الدعم

 لأن الاعلام والصحافة هى مهنة البحث عن المتاعب والمشقة وتحتاج لقدرات خاصة وامكانيات متوفرة وموهبة فطرية ما جعل الكثير من شباب المغرب يحجمون عن التوجه لتلك الوظيفة الا ان من يعشقها يكون له رأى آخر

 

11138090_1589280607992477_4824838758811082003_n

محمد فؤادي أصغر صحفى بالمغرب  والذى نشا فى الجنوب الشرقي بالمملكة المغربية وعشق عشق مهنة الصحافة وبدأ منذ طفولته يدرب نفسه على احتراف ادارة المحتوى وصياغة المضمون حتى اصبح محترفا فى مجال الوورد برس والمدونات وأنشا موقعا اخباريا خاص وهو  من مواليد 2001 عمره الان 14 سنة ويدرس بالسنة الثانية اعدادي ولديه مجموعة من الشواهد في ميدان البرمجة و التصميم قام بانشاء موقع ب اسم مكونة 24 حيث ان الموقع يهتم باخبار الجنوب الشرقي للمملكة المغربية و محترف نظام ادارة المحتوى  ووردبريس و لديه مؤهلات ليكون مراسل لاي جريدة .11561

وعن  الصعوبات التي واجهها قبل العمل في مجال الصحافة يقول فؤادي انها تقتصر في كون المعدات و الادوات  غير متوفرة و اتعدام المساعدة و الدعم الخارجي و هذا يؤثر على احترافية العمل في هذا المجال الذي يعتمد على معدات التصوير الاحترافية و المونتاج

و يقول محمد فؤادي انه الان يساهم في ازالة التهميش عن مناطق الجنوب الشرقي بالمملكة المغربية و تساعده افراد عائلته من الجانب المعنوي بتحفيزه للاستمرار في هذا المجال ونجح الطالب محمد فؤادى فى تدشين موقع  http://mgouna24.g-host.ga/  الاخبارى 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق